skip to Main Content
ما هو مصير التواجد الأمريكي في شرق الفرات في حال فوز “بايدن”؟

ما هو مصير التواجد الأمريكي في شرق الفرات في حال فوز “بايدن”؟

 

 

كشف المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا “جيمس جيفري” اليوم الأربعاء، اللثام عن مصير القوات الأمريكية في مناطق شمال شرق سوريا في حال خسارة الرئيس الأمريكي الحالي “دونالد ترامب” أمام منافسه الديمقراطي “جو بايدن” في الانتخابات الأمريكية، مؤكداً أن السياسة الأمريكية لن تتغير.

 

حيث استبعد “جيفري” أي تغير في السياسة الأمريكية بحسب ما نقل موقع -سوريا على طول- إزاء تواجدها العسكري في سوريا في حال فوز أي المرشحين في الانتخابات الرئاسية والتي جرت، أمس الثلاثاء، وجاري عملية فرز الأصوات.

 

وقال المبعوث الأمريكي معبراً عن استمرار بلاده في السياسة التي تنتهجها إزاء الوجود الإيراني في سوريا وعقوبات قيصر التي تفرضها على الأسد: “أيا كان الفائز في الانتخابات الأمريكية، لا أتوقع حدوث أي تغيير في نقاط تواجد الوحدات العسكرية الأمريكية في سوريا، ولا في العقوبات المفروضة على نظام الأسد، ولا في إرادة واشنطن طرد إيران من سوريا”.

 

اللافت أن “جيفري” أكد في تصريحه أن واشنطن لازالت تعتبر حزب العمال الكردستاني منظمة إرهابية وأنها السبب الرئيس في توتر العلاقات الإمريكية التركية في شمال سوريا، مضيفاً “نريد أن نرى خروج وحدات pkk من سوريا، إننا نعمل بالتنسيق الوثيق مع تركيا، في جميع المناطق باستثناء الشمال الشرقي للتقليل من هذا التوتر”.

 

وتشهد الولايات المتحدة الأمريكية منذ أمس الثلاثاء إقبالاً على صناديق الاقتراع لاختيار رئيساً للبلاد، حيث يتنافس الرئيس الجمهوري الحالي “ترامب” ومنافسه “بايدن” على الفوز بولاية رئاسية جديدة، فيما لاتزال عملية فرز الأصوات مستمرة حت الآن.

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top