skip to Main Content

الحصيلة بارتفاع والحلول غير مجدية، وفيات كورنا تزداد شرق سوريا.

 

 

سجلت مناطق سيطرة قسد شمال وشرق سوريا خلال الأربعة أيام الأخيرة الماضية أكثر من 600 إصابة جديدة بفيروس كورونا وأكثر من 63 حالة وفاة في ارتفاع كبير بعدد الوفيات والإصابات المسجلة.

 

َوكانت إدارة قسد قد أعلنت إنهاء الحظر الكلي المفروض في مناطق سيطرتها والبدء بإغلاق جزئي يستمر حتى سبعة أيام ابتداءً من يوم أمس الجمعة.

 

وأعلنت ما يسمى بهيئة الصحة التابعة لقسد اليوم السبت تسجيل خمس عشرة حالة وفاة و1340 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في مناطق سيطرتها شمال وشرق سوريا.

 

وكانت أعلى حصيلة في الوفيات في محافظة الحسكة حيث سجلت 10 حالات وفاة كما سجلت مدينة الطبقة حالتين وثلاث حالات بديرالزور، وعدد الإصابات كان الأعلى منها في محافظة الحسكة.

 

ورغم الإغلاق الكلي والجزئي الذي فرضه قسد بمناطق سيطرتها إلا أن الإصابات لا تزال بحالة ازدياد مستمر، ليبلغ عدد الإصابات الكلي 15963 حالة إصابة منها 593 حالة وفاة و1629 حالة شفاء، ومع الارتفاع الكبير في عدد الإصابات والوفيات إلا أنه لا حلول مطروحة مجدية.

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top