skip to Main Content

قسد تستأنف حملتها الأمنية وتعتقل عشرات المهجرين في الرقة.

يتخفى أهالي مدينة الرقة وريفها داخل بيوتهم عن عيون قسد وعناصرها خوفاً من اعتقالات وتحويلهم إلى أحد سجونها بسبب إجرائها حملة دهم واعتقال عشوائية واسعة منذ عدة أيام.

 

وقال مراسلنا: أن حملة مداهمات واعتقالات واسعة النطاق تجريها قسد في عدد من المخيمات العشوائية كمخيم حويجة السوافي الواقع في ريف محافظة الرقة الجنوبي”.

 

وأردف:” أن الحملة الأمنية طالت مخيم سهلة البنات في ريف الرقة الشرقي حيث تم اعتقال أكثر من 20 شاباً عُرف منهم الشاب صالح العلي وحسن الجاسم واسماعيل المصطفى وعايد العلي وجميعهم من مهجري ريف حمص الشرقي”.

 

وأكمل :”أن التهمة التي وجهت إلى الأهالي المعتلقين هي الانتماء لتنظيم داعش والتواصل مع الجيش الوطني والقوات التركية في منطقة نبع السلام شمال المحافظة.

 

هذا وتستمر قسد بحملتها الأمنية واعتقالها لعشرات الأهالي حتى اليوم الأمر الذي يعكس مدى تخوف وهلع قسد من العملية العسكرية المرتقبة على مناطقها من قبل الجيش الوطني والقوات التركية.

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top