skip to Main Content

بعض أهالي مخيم الهول يبصرون النور بعد سنوات من الاحتجاز.

أقدمت قسد قبل أيام على الإفراج عن عشرات العوائل التي كانت تحتجهزهم في أحد المخيمات التابعة لها شرق الحسكة والتي تعرف بأنها سيئة الصيت.

 

حيث غادرت دفعة جديدة من العوائل السورية المحتجزة داخل مخيم الهول سيء الصيت شرق الحسكة باتجاه مناطقها في ريف الحسكة أمس الأربعاء.

 

وتحدث المدعو “آلان إسماعيل” الرئيس إدارة مخيم الهول:” إن هذه الدفعة التي ضمت 19 عائلة بعدد أفراد بلغ 65 شخصاً هي الدفعة العشرين للنازحين السوريين الذين غادروا المخيم”.

 

وأشار إلى أنها الدفعة الثانية المتوجهة نحو الحسكة وريفها بعد قرار المجلس التنفيذي في الإدارة التابعة لقسد لإفراغ المخيم من السوريين الراغبين بالخروج.

 

وأضاف :” أننا مستمرون في إخراج العائلات السورية الراغبة بالخروج وفق آلية محددة من قبلنا”.

 

ويذكر أنه لا تزال مئات العوائل من الجنسية السورية والعراقية وبالإضافة إلى عوائل عربية وغربية محتجزين داخل المخيم وسط حالة من الفقر والبرد فضلاً عن التضييق المستمر عليهم من قبل عناصر قسد.

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top