skip to Main Content

حشود عسكرية واستنفار لميليشيات الأسد وإيران شرق ديرالزور.

رصد مراسل شبكة “نداء الفرات” صباح اليوم الخميس، تحركات عسكرية جديدة لميليشيات الأسد والاحتلال الإيراني في قرى شرق الفرات المحتلة من قِبلهم.

وقال مراسلنا: “إن حشوداً عسكرية واستنفاراً لعصابات الأسد والمليشيات الإيرانية شهدته بلدة خشام بريف ديرالزور الشرقي منذ ساعات الصباح الباكر، دون معرفة الأسباب المباشرة لتلك التحركات”.

وأضاف أن تلك الميليشيات استقدمت تعزيزات عسكرية جديدة إلى خطوط التماس مع قوات قسد في المناطق التي تسيطر عليها في الضفة الشرقية لنهر الفرات، مؤكداً أن الهدف الأساسي من تلك التحركات لايزال مجهولاً.

وجاءت هذه التحركات في ظل أحداث ومظاهرات للأهالي ضد قسد تشهدها عدة مناطق بريف ديرالزور الشرقي منها ذيبان والشحيل والحوايج، وسط توقعات حول محاولة عصابات الأسد الاستفادة من الحراك الشعبي في تلك المناطق كما كشفت بعض الصفحات الموالية.

يذكر أن مراسل “نداء الفرات” كشف قبل عدة أسابيع تحركات عسكرية مريبة للميليشيات الإيرانية وعصابات الأسد في القرى والبلدات الواقعة تحت سيطرتها كبلدات خشام ومراط وغيرها.

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top