skip to Main Content
“نداء الفرات” ترصد خطوات إيرانية جديدة بديرالزور، والهدف منها..

“نداء الفرات” ترصد خطوات إيرانية جديدة بديرالزور، والهدف منها..

رصدت شبكة “نداء الفرات” وصول أحد الوفود الإيرانية القادمة من العاصمة دمشق إلى مدينة ديرالزور، حيث التقى الوفد بقيادة الميليشيات الإيرانية المنتشرة في المحافظة.

 

وصرح مصدر خاص لـ “نداء الفرات” أن الهدف من هذه الزيارة هو عقد عدة اجتماعات ولقاءات مع ممثلين عن الدوائر الحكومية في المدينة وريفها، وتوقيع اتفاقيات مع مسؤولين يتبعون للأسد في المحافظة، بما يضمن استمرار سياسة طهران التوسعية ونشر المذهب الشيعي في المنطقة.

 

وبحسب المصدر فإن اللقاء الأبرز لوفد المستشارية الإيرانية كان مع مدير التربية في ديرالزور ورئيس جامعة الفرات في المركز الثقافي الإيراني، حيث تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين الطرفين، تنص على إفساح المجال للفعاليات الدينية والثقافية من قبل الجمعيات الشيعية داخل مدارس وكليات المحافظة.

 

ورصدت عدسة مراسل “نداء الفرات” رسم العلم الإيراني إلى جانب علم عصابة الأسد على أحد جدران مدرسة “حسان عطرة” الواقعة في حي القصور بمدينة ديرالزور.

 

وأكد مراسلنا أن اللجان الشيعية التابعة لما يسمى المركز الثقافي شاركت بكافة الاحتفالات التي أقامتها مديرية التربية، ومركز الطلائع بديرالزور وذلك بتوجيه من قبل قيادة الميليشيات، كما جرى خلال المشاركة إلقاء الخطابات الطائفية وتوزيع الهدايا في محاولة جديدة لنشر المذهب الشيعي بين الأطفال وطلاب المدارس.

 

تأتي هذه الفعاليات والإجراءات من خلال التزايد الملحوظ في نشاط الميليشيات الإيرانية في محافظة ديرالزور، محاولة بذلك تجنيد أكبر قدر ممكن من أبناء المحافظة والتموضع داخل الأحياء السكنية والمناطق المأهولة، عقب الضربات الجوية التي تلقتها مؤخراً والتي وصفت بالموجعة إذ فقدت نتيجتها العشرات من عناصرها.

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top