skip to Main Content
موجة سخرية واستهجان إزاء معاملة مسؤول في قسد وفداً لشيوخ العشائر.

موجة سخرية واستهجان إزاء معاملة مسؤول في قسد وفداً لشيوخ العشائر.

 

 

لاقى تسجيل لمقطعٍ مصور انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي موجة سخرية واستهجان بين أوساط الأهالي في المنطقة الشرقية إزاء معاملة مسؤول في قسد وفداً لشيوخ العشائر بمحافظة الرقة.

حيث يظهر في الفيديو حضور الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في قسد “عبد حامد المهباش” فعاليةً أو اجتماعاً في محافظة الرقة.

 

واللافت للنظر أنه عند حضور “المهباش” كان وفدٌ من وجهاء وشيوخ بعض العشائر في استقبال الضيوف، حيث تجاوزهم “المهباش” ليسلم على “ليلى المصطفى” القيادية الكردية في قسد، مما أثار موجة سخرية لدى أهالي المنطقة الشرقية، إذ أن من المفترض أن يعامل الشيوخ المرضي عنهم من قبل قسد باهتمام أكثر لا كما ظهر.

 

وسبب هذا الموقف حرجاً كبيراً للوجهاء والشيوخ الذين حضروا بعد تجاهلهم وازدرائهم، مع أنهم وقفوا في صف قسد وقدموا لها التسهيلات الكثيرة وأعطوها مقاليد الطاعة على حساب عشائرهم وأهليهم.

 

يذكر أن قسد بقيادتها التابعة لقنديل تتصف بالعنصرية والتحزبية، حيث أنها تتخذ العرب مطية لتحقيق مصالحها في المنطقة، كما أنها لم تعطِ المكون العربي أي سلطة حقيقية وتمارس ضده سياسة التهميش حيث يشكل العرب في قسد أكثر من 70 بالمئة منها دون قرار أو رأي.

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top