skip to Main Content

مآساة جديدة لأهالي مدينة الرقة تضاف إلى مآسي عديدة يعيشونها في ضل حكم قسد

أفاد مراسل شبكة نداء الفرات في محافظة الرقة أن شوارع الأحياء السكنية في مدينة الرقة تعاني من تردي في الخدمات إلى حد كبير حيث تحولت تلك الشوارع إلى مستنقعات وبرك لتجمع المياه نتيجة وجود الحفريات فيها.

وقال مراسلنا أن تلك الظاهرة تأتي نتيجة تقاعس الدوائر الخدمية والبلديات المتمثلة بالمجلس المدني لمدينة الرقةالتابعة لإدارة قسد عن القيام بتعبيد تلك الطرقات ومنحها الأولوية عن غيرها وإصلاحها.

وذكر أيضاً أن أهالي الأحياء السكنية ومنها حي الدرعية والطيار والحديقة البيضاء تقدموا بالعديد من الشكاوي للمعنيين بالأمر في إدارة قسد ولكن تلك الشكاوى لم تتلقى أي رد من قبل الإدارة وسط تهميش واضح ومتعمد من قبل قسد لمناطق المكون العربي.

ونقل مراسلنا عن أهالي حي الحديقة البيضاء أن الطرق الرئيسية داخل الحي تعرضت لحفريات لصيانة الصرف الصحي منذ أكثر من سنة لتقوم إدارة قسد بعدها بتركها على حالها الأمر الذي أدى إلى تحويلها لطرق طينية يصعب سلوكها وخاصة في فصل الشتاء.

هذا وقد أكد أهالي حي الطيار لمراسلنا أن الطرقات الرئيسية لديهم قد تحولت لطرق زراعية وعرة للغاية يصعب سلوكها وخاصة مع حلول فصل الشتاء ونزول الأمطار حيث تتشكل برك مياه كبيرة وسط الطرقات تشكل خطراً رئيسياً على الأهالي وخاصة الأطفال.

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top