skip to Main Content

سرقات تطال المساجد ودور العبادة ومصادر موالية تفضح المستور

تحدثت مصادر موالية لعصابة الأسد عن انتشار السرقات بشكل متزايد في مناطق سيطرة ميليشيا أسد على كافة الأصعدة حتى شملت المساجد ودور العبادة في ظل فلتان أمني تشهده مناطق سيطرة ميليشيا أسد.

وأضافت المصادر أن ما يقارب عشرة مساجد في مدينة حلب الخاضعة لسيطرة ميليشيا أسد والميليشيات الإيرانية تعرضت للسرقة خلال إسبوع واحد.

وأكملت: أن السرقة طالت ما تحتويه المساجد من مفروشات وأجهزة كهربائية ومكبرات صوت وأبواب ونوافذ بالإضافة إلى أنظمة الطاقة الشمسية التي تعتمدها المساجد في ظل انقطاع التيار الكهربائي شبه التام في عموم مناطق سيطرة ميليشيا أسد.

هذا وتشهد مناطق سيطرة ميليشيات الأسد والميليشيات الإيرانية فلتاناً أمنياً بشكل كبير وانتشار للسرقات والسطو المسلح والتي تقف الميليشيات وراء غالبية تلك العمليات حيث تعد من مصادر الدخل المادي لعناصرها وذلك بسبب الرواتب الزهيدة التي تتلقاها من قبل ميليشيا أسد.

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top